مسابقة ألعاب VIP تضرب كازينو Macau بقوة

 تعرضت كازينوهات Macau لانخفاض في الإيراداتانخفضت أرباح كازينو Macau في عام 2019 من حيث الإيرادات الناتجة من المقامرة والعدد الإجمالي للأشخاص الذين يلعبون بالفعل في المنطقة. ووفقًا لدراسة جديدة أجرتها جامعة ماكاو، فإن نسبة الأشخاص الذين يقامرون في السوق الخاضع للتنظيم تبلغ حاليًا 40.9 في المائة. وهذا معدل منخفض غير مسبوق، وتراجع كبير عن الانخفاض السابق الذي بلغ 51,5 في المائة في عام 2016.

وقد كان الانخفاض في عدد الأشخاص الذين يضعون رهاناتهم بالفعل في المنطقة تأثير كبير على الكازينوهات الأرضية وعائداتها. في الأشهر العشرة الأولى من عام 2019، بلغت عائدات المنطقة 246.7 مليار جنيه. وهذا انخفاض بنسبة 1.8% عن نفس الفترة من العام الماضي، عندما بلغ إنتاج المنطقة 251.4 مليار جنيه.

 لم تعد الوجهة المفضلة

يرجع أحد الأسباب الرئيسية وراء هذا الانخفاض إلى ارتفاع عدد الوجهات الأخرى التي يقصدها اللاعبون VIP. ولسنوات طويلة، سينجذب الأثرياء تلقائيًا إلى كازينو Macau إذا كانوا يرغبون في المقامرة في المنطقة. الآن، هناك العديد من الخيارات في المنطقة للاعبي VIP للتنقل بينهم. وتشمل هذه الدول كوريا الجنوبية والفلبين وفيتنام وكمبوديا.

وتفيد التقارير بأن كازينو Macau قد خسر 1.4 مليار دولار لهذه المناطق الأربع. وحتى عطلة الأسبوع الذهبي الأخيرة في ماكاو لم تعيد الأرقام إلى المنطقة. وعادةً ما يشهد هذا الوقت من العام ارتفاع في عدد الزوار بنحو 19 بالمائة، غير أنّ عام 2019 نجح فقط في زيادة بنسبة 11 بالمائة.

هناك سببان يمكن أن يقنعان الزوار بالذهاب إلى مكان آخر للعب في كازينو على الأرض. الأول هو فرض حظر جديد على التدخين في الأماكن العامة، بما في ذلك الكازينوهات. وقد تم تنفيذ هذا الإجراء في Macau في بداية العام، حيث تم تقديره فقط ليؤثر على إيرادات الألعاب بنسبة 2-4 في المائة. والسبب الآخر هو انخفاض معدل الضرائب في هذه المناطق الأربع. تبلغ نسبة ماكاو 39 في المائة من VIP GGR، وهي نسبة أعلى بكثير من المناطق الأربع الأخرى.

 أرقام الدخل لعام 2019

لإلقاء نظرة عن كثب على السنة الجارية حتى الآن في Macau، من الضروري النظر إلى تفاصيل الأرقام. وفي غضون ستة أشهر من عشرة أشهر حتى الآن هذا العام، أظهرت المنطقة انخفاضاً في إجمالي عائدات تشغيل الألعاب مقارنة بنفس الشهر من العام السابق. وكانت أعلى انخفاضات في شهري إبريل وأغسطس حيث كانت الأرقام أقل بنسبة 8 في المئة.

Copyright © 2020 www.arabian-casinos.com